صفحتنا علي الفيس بوك صفحتنا علي تويتر صفحتنا علي يوتيوب السيـرة الذاتيـة قالــوا عنـــا مقـالاتــي منيـر في الصحف القومية المشهد السياسي مكتبة الفيديو مكتبة الصـور الأتصال بنــا الصفحة الرئيسية
Monir Salah Eldin
  .: مقالاتي | الوضــع الحالــي :.
     
جديد المقالات :
innocent Coal  
الأمن القومي المائي 2  
مشروع نهضة مصر المستقبل 3  
مشروع نهضة مصر المستقبل 2  
+ عرض الكل
البحـــث :
 
 
روابط ذات صلة :
 
 
الوضــع الحالــي ..
10787 قـراءة 0 تعليقات
طباعة المقال اضف تعليقك
  كتب : منير صلاح الدين :  
 
  نشر بتاريخ : 31-01-2013
الوضــع الحالــي

غابت الدولة المصرية في عهد المخلوع مبارك عن القيام بدورها الاساسي في تقديم خدماتها للشعب وتخلت عن الاهتمام بالفقراء فلم تقدم اي برامج لترقية حياتهم  ...وقد استغل هذا الغياب عناصر التيارات  الدينية  فنشطوا في الاحياء الفقيرة والعشوائية لتقديم بعض الخدمات لاكتساب شعبية لهم ..ومن هنا  يعتقد مشايخ السلفية في مصر أن شعبيتهم التى اكتسبوها فى عهد نظام الديكتاتور المخلوع قد  أعطتهم الحق فى التصرف فى مختلف شئون البلاد والعباد.

وإذا كان شيخ السلفية  محمد حسّان قد نصب نفسة متحدثا باسم  المصريين رغماً عنهم .. فان تصديه لأمور تتعلّق بالسيادة المصرية كمستقبل العلاقات الدولية ومصادر تمويل الاقتصاد القومى  امرا غير مقبول ، خاصة وأن دعوتة  لاستبدال المعونة الأمريكية بحملة لجمع التبرعات  لا تخلو من شبهة مغازلة المجلس العسكرى  مستخدما  الدين والوطنية ومستغلا  لطيبة ووطنية شعب مصر    بعد ان افتعل  المجلس العسكري  ازمة مع  الولايات  المتحدة لزيادة شعبيتة التي تضاءلت نتيجة مماراساتة الدموية في حق شباب الثورة المصرية حيث صرحت  وزيرة  التعاون الدولي السيدة فايزة أبو النجا  ، حينما ربطت بين المعونة الامريكية والتمويل الأمريكي لمنظمات المجتمع المدني ( في اشارة الي حركة 6 ابريل والحركات وائتلافات الثورية )  وبين مخطط أمريكي لتقويض الاستقرار في مصر..و وصفته بأنه محاولة للتأثير على التحول الديمقراطى في المرحلة الانتقالية التى تمر بها البلاد منذ عام ...وكأن المعونة  الامريكية لمصر هي وليدة الثورة بعد خلع الديكتاتور مبارك الذي كان يحصل علي تلك المعونة منذ توقيع اتفاقية كامب ديفيد عام 1979 .

وعندما  ردت علي ذلك  حركة 6 ابريل وطالبت  بالكشف العاجل عن الاتهامات التي وجهها المجلس العسكري من قبل للنشطاء  السياسيين والحركات والائتلافات الثورية الشبابية بتقاضي تمويلات خارجية ..كانت النتيجة هي الصمت لانها اتهامات باطلة ودون مستندات او ادلة حيث كان الغرض منها تشوية الرافضين للنظام المستبد الدموي الذي استباح دم شبابة وعمل علي تفعيل نظام الفوضي من خلال الثورة المضادة والعمل علي تقسيم الثوار واثارة الخلافات بينهم بدءا من استفتاء مارس الذي اعقب ثورة 25 يناير 2011 التي اطاحت بالديكتاتور مبارك  وانتهاءا بالوقيعة بين جماعة الثوار الاخوان المسلمين عندما قامت الاخيرة بفض اعتصاما ومظاهرة بالقوة امام مجلس الشعب مما ادي الي تراجع في شعبية الاخوان لدي المواطن المصري وليس لدي اتباع النظام

ان افتعال الحكومة المصرية لتلك الازمة مع الولايات المتحدة هو نتيجة لعدم الرضا عن نشاطات الجمعيات الاهلية ومراكز حقوق الانسان والتي ترفض وتفضح ممارسات المجلس العسكري الا ديموقراطية واللا إنسانية وبكل ما فيها من اعتداء على الحريات والديموقراطيات التي قامت ثورة 25 يناير من اجلها!! تلك الجمعيات التي تتدعي الحكومة المصرية  بعمالتها لجهات أجنبية !! وبلا دليل!!.. وهم من سمح لهم بمراقبة اول انتخابات ديموقراطية في مصر بل في تاريخ مصر السياسي كله !! فهل  أدرك اخيرا المجلس العسكري  وحكومتة ان هؤلاء عملاء؟ وهل كانت القوات المسلحة عميلة لانها تتلقى هذه المعونة  الامريكية سنويا منذ معاهدة كامب ديفييد ؟

انه من المقبول ان  تعمل  مصر  علي الاستغناء عن المعونات الاجنبية الامريكية وغير الامريكية ولكن من غير المقبول  ان تتباهي  الحكومة المصرية  باستغنائها عن المعونة الامريكية بسند من الشيخ محمد حسان ومجموعة التيار السلفي!

  لقد  كان غريبا أن نجد رجلا من دعاة السلفية  مثل محمد حسان يوجة دعوة الي  بسطاء الشعب من الفقراء والمساكين والمحتاجين ( ومصر بها 40% من سكانها تحت حد الفقر وآخرون يعيشون بالكاد )  أن يتبرعوا من دخولهم المحدودة لدعم مليارديرات الوطن دون أن يفكر صاحب الدعوة للحظة في أن يقتطع من ماله الخاص الذي جاوز المليارين ليتبرع هو لأولياء نعمته .

 نقول لهذا الرجل الذي يدعي التدين والورع :

هل يأمرك دينك بأن تترك الحقوق عند سارقيها وناهبيها وبائعى الأوطان ومفسدين الأرض والسماء وتعرض على الناس بدلا منه أن يستسلموا لأمر واقع عليهم ظلما وعدوانا لترك كل مالهم من حق ؟؟

هل يجوز ان يتبرع سكان القبور لترقية حياة سكان القصور ؟؟

هل يمكن ان نجمع تبرعا من الفقير الذي لايملك شيئا  لاعطاؤة للغني الذي لايستحق

هل الشرعية الدينية التي تريد تطبيقها تطالبنا ان  نتبرع بأموالنا لحكومه وعسكر ينفقون الملايين لشراء الخرطوش والرصاص والغازات السامة لقتل الثوار .؟.

لماذا لم تطالب الحكومة والعسكر باسترداد اموال مصر المنهوبه ( سواء كانت تلك الاموال في داخل مصر ام في خارجها  ) والتي تكفي لتغطيه قيمه المعونه الامريكيه لأكثر من 20 سنة .. وتلومهم على تلكؤهم ومماطلتهم  حتى يصبح من المستحيل تتبعها بعد غسلها ؟؟
اين  هى تلك المعونة  منذ أن بدأت مصر فى الحصول عليها ؟ و هل  تعود أموال المعونة على الشعب وعلى المواطنين المصريين بشىء ؟؟ حيث انها غالبا  موجهة إلى معونة عسكرية لا يعلم الشعب ولا مجلس وزرائه ومجلس شعبه عنها

لماذا لم تطالب علانية المنظمات والجماعات التي تأتيها معونات من المملكة الوهابية السعوديه والتي اصبح  باستطاعتها توفير انابيب الغاز واللحوم وغيرها حيث ترك لها دور  توزيع قوت الشعب المصري بالتنسيق  مع المجلس العسكري (تحت بند تقسيم الادوار  ورفع شعارات حزبيه اثناء أداء هذا الدور ) بينما تعجز الحكومه المصريه توفير هذا لعامه الشعب .

ان دعم إقتصاد مصر من جيوب ابنائها لايجب ان يتم دون  ان تقدم الحكومة

كشف  حساب تفصيلى يتضمن:-

·       كشف حساب المعونه الامريكيه وكيف تنفق وأين تذهب ؟؟
ميزانية ( وزارة الدفاع بكل إداراتها ومنها المخابرات الحربية والشركات والمصانع والمزارع التابعه لها - المخابرات العامة والبنوك التابعه ومنها ( المصرف العربى الدولى ) والشركات و الأراضى والقرى السياحية والمزارع التابعة لها

·       إيرادات قناة السويس حيث يمر كل يوم في القناة ما معدله 50 باخرة تقريبا ً وسدسها باخرات نفطية مردود القناة في الشهر = 400 مليون دولار يعنى 2مليار و400 مليون جنيه مصرى فى الشهر  ( هذا المعلن ، والمردود الحقيقي للقناة أكبر من ذلك )

·       إيرادات منجم ذهب السكرى حيث يبلغ الانتاج اليومي اكثرمن 10طن ذهب  و الذي يبلغ  الاحتياطي بهذا الجبل  حوالي مليون طن ذهب وهو اعلى من احتياطي منطقة حضرموت باليمن ويتم تهريب اغلب الإنتاج من مطار خاص بالشركة الاسترالية التي يسيطرعليها جهاز المخابرات المصرية وبإشراف كامل من رجال مبارك حتى اليوم  و بحراسات من كتائب الجيش

·       إيرادات تصدير الغاز الطبيعى لإسرائيل وإيطاليا وأسبانيا وفرنسا .حيث بلغ المصدر من الغاز لاسرائيل وحدها أكثر من “ 100 مليون جنيه يومياً بما يعادل 36 مليار و 500 مليون جنيه سنويا ” وهو فرق سعر الغاز المصدر إلى إسرائيل " وحدها

·       ايرادات  الصناديق الخاصة اللى فاقت المليار

·        إيرادات تصدير الفواكه والخضروات للدول الأوروبية والعربية

·       إيرادات تصدير منتجات توشكى الزراعية

·       إيرادات بيع القطاع العام منذ بدأت خطة بيعة

·       إيرادات تصدير الكهرباء للأردن وليبيا وسوريا وتونس والجزائر والمغرب والسودان وتشاد

·       إيرادات محطات الكهرباء الأمريكية المؤجرة بنظام ( BOT ) والموجودة بمنطقة سيدى كرير بالساحل الشمالى والضبعة

·       إيرادات: هيئة السكة الحديدية  .. الشركة المصرية للإتصالات.. هيئة النقل العام بكل محافظات الجمهورية.. شركة مصر للطيران.... شركة مياه الشرب.. شركة الكهرباء..حصيلة الضرائب ومصلحة الجمارك ؟؟

·       أموال مصر من القروض التى هرب أصحابها للخارج من 30 سنة وعليها الأموال التى تم تهريبها منذ يوم 25 يناير 2011م حتى اليوم من بعض رجال الأعمال . حيث بلغت أموال مصر المنهوبـة 2 تريليون و 200 مليار جنيه

·       لماذا لم تطلب من الحكومة والمجلس تخفيض مرتبات ومكافآت العسكر والداخليه والتي تم صرف الملايين منها مؤخرا بعد نجاح قتل الثوار وسحلهم في محمد محمود ومجلس الوزرا ؟؟
 

ان الدعوة لجمع تبرعات للاستغناء عن المعونة الامريكية هي دعوة حق يراد بها باطل.. دعوة ظاهرها حب الوطن وباطنها النفاق و دعم وممالاة للمجلس العسكري

محمد رجب التركي 

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
 
10787 قراءة/قراءات 0 تعليق/تعليقات 8:54:05 PM وقت النشر : 31-01-2013 تاريخ النشر :
 
 
+ أضف تعليقك التعليقات ..

     
  لا يوجد تعليقات علي هذا المقال .. أضف تعليقك!  
     
 
اضف تعليقك ..
 
× ادخل اسمك .. الاســم :
التقييـم :
× ادخل بريدك .. الايميل :
التعليق :
 
 
  * يمكنك الابلاغ عن تعليق غير لائق ( أدبيا ، أخلاقيا ، دينيا ، لفظيا ، ... ) عن طريق الضغط علي رابط الابلاغ أمام كل تعليق .
  * التعليقات لا تعبر عن رأي الاستاذ منير صلاح الدين وإنما تُعبر عن رأي صاحب التعليق ..
 



   
  أعلي الصفحة